استشارات مختارة
آخر الأخبار
مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج - زوجي والتدخين والتهاون في الصلاة!
الصفحة الرئيسية >> الإستشـــــــــارات >> زوجي والتدخين والتهاون في الصلاة!






   
        زوجي والتدخين والتهاون في الصلاة!

 

زوجي يحبني وأحبه، وهو ابن خالتي، إنسان طيب جداً، لكنه لا يصلي في المسجد، وأنه يدخن، والمشكلة الثالثة أنه يخرج مع أصحابه كل يوم خميس ولا يرجع إلا عند الفجر.


حاولت أن أصلحه بكل ما أوتيت من قوة لكني لم أستطع؛ فهو يعتذر إلي ثم يعود مرة أخرى إلى ما كان عليه.

ماذا أفعل معه؟




  د. محمد بن عبدالمحسن الشباني - عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود
   

الحمد لله رب العالمين، وصلى الله على نبينا محمد ... وبعد:




أختي سارة: بارك الله فيك، وشكراً لتواصلك معنا.



 بخصوص هذا الزوج، يحتاج إلى صبر وحكمة وطول بال، فإن التغير لن يحدث في يوم وليلة، لذا بارك الله فيك استمري على المناصحة بالحكمة، والحسنى واختاري الكلمات المناسبة والوقت المناسب له هو، وحاولي التنويع في الأساليب مثلاً ( القصة الإيجابية الغير مباشرة، الشريط، الكتاب وهكذا ) لذا أدعوك للإطلاع على بعض الكتب أو المنتديات الجيدة المحافظة، وسوف تجدين بعض الحلول التي ربما تتناسب مع حالة زوجك.



 أخيراً بخصوص الصلاة فهي عمود الدين كما تعلمين، فأمرها عظيم ويجب التركيز عليه دون الأمور الأخرى مع أهمية الباقي مثل التدخين، والخروج مع الزملاء والسهر الطويل.




أختي يحتاج الأمر منك إلى التقرب منه والتودد والتغيير من السلوكيات التي من الممكن أن تساهم في تغير الزوج تبعاً لها وأنت أعلم بذلك.




أرجو أن لا يتدخل في أمركم سواء من أهله أو أهلك، فاستعينوا بالله ثم بأنفسكم في حل مشاكلكم.




وفقك الله لما يحب ويرضى.

Share

 
 
بادر بالمساهمة

 
استطلاع الرأي
هل تؤيد الانجاب في السنتين الأولى من الزواج؟
 
نعم
لا
 للتواصل معنا   
  البريد الإلكتروني


  رقم الجوال
 
 
 
الآراء الواردة في المقالات تعبر عن مواقف كتّابها وليس بالضرورة موقف مشروع ابن باز الخيري جميع الحقوق محفوظة