استشارات مختارة
آخر الأخبار
مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج - الملكة ومابعدها، ماذا أفعل؟
الصفحة الرئيسية >> الإستشـــــــــارات >> الملكة ومابعدها، ماذا أفعل؟






   
        الملكة ومابعدها، ماذا أفعل؟

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
إلى من رزقهم الله العلم النافع، ووفقهم لإرشاد الناس بتوفيقه. أوجه إليكم هذا السؤال:

أنا رجل- إن شاء الله- ملكتي بعد أسبوعين، وحقيقة لا أعرف مابين الملكة إلى الزواج ما يجب علي فعله، وما هي الأمور التي يستحسن التكلم فيها مع الزوجة، وأنا أشعر برهبة؛ كوني لم يسبق لي- بفضل الله- التكلم مع فتاة.
وجزاكم الله كل خير.




  أ. مشاري بن عبد الهادي السبيله - علم اجتماع
   

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.



نشكر لك أخي الكريم ثقتك بالمشروع وأقول:



تعد الفترة مابين الملكة والزواج من المراحل المهمة  في مسيرة الزواج؛ لما يترتب عليها من صعوبة في بعض الأحيان؛ كون الطرفين لم  يسبق لهما أن تقابلا ، فهي مرحلة جديدة، والخوف من الجديد أمر طبيعي، لكن إن أدركنا أن النية الصادقة والدعوات المستمرة بأن ييسر الله ويبارك هذا الزواج يجب أن يكون أولى الخطوات، ثم يأتي ما بعدها وهي لاشك مهمة؛ ولذا أنصحك- أخي الكريم- بأن تبدأ الحديث بالتدرج، بمعنى التنوع في الكلام، وعدم حصر الكلام في الحب فقط. صحيح أن هذه المرحلة بالنسبة للمرأة أكثر ما بهمها هو الهدية، والحديث عن الحب، لكن دورك أنت كرجل مهم في جعل العلاقة والكلام بينكما محل مسؤولية، بحيث تشطب كلمة أنا من قاموسك عند الحديث حول مستقبل زواجكم،مثلاً : نحن نريد- إن شاء لله- أن نسافر إلى مكة، كلمة نحن يجب أن تحل محل أنا.



مهم جداً عدم التطرق إلى الماضي بشكل مفصل، بل الحديث ينصب على المستقبل، من حيث الهواية والأولاد، وكيف نبي عش الزوجية، وأن يكون الحديث مشاركةً، مثلاً لا تطلب منها أن تعرف كل شيء.



  كذلك لا تحاول الإكثار من المديح لأمك أو أختك.



 تحدث معها عن أهم الكتب التي تفضل  قراءتها، هل تستمع إلى الأشرطة؟ ما هي أفضل الوصفات الأكل التي تجيدها؟



 المرأة بطبيعتها تركز على الإشادة الشكلية، بمعنى ثوبك اليوم جميل، تسريحة شعرك حلوة وهكذا.



مهم جدا أن تدرك أن هذه المرحلة هي مرحلة تعارف لما بعدها؛ ولذا يجب أن تأسس طريقة الأخذ والعطاء في تبادل الحديث، ولا تتوقع أن تبادر هي بذلك، بل تحتاج هي في هذه المرحلة إلى الكلام العاطفي أكثر من غيره .وأنصحك- فيما يتعلق الكلام العاطفي- أن لا يكون كل حديثكم .



عدم إطالة المكالمات في هذه المرحلة، وأن تكون معقولة، كذلك الفترة بين الملكة والزواج يفضل أن لا تطول أكثر من ستة أشهر إذا استطعتم ذلك.



 أخيراً قدم لها أشرطة في مجال الحياة الزوجية، وتطوير الذات، والتسجيلات مليئة بها، وأنت استمع للأشرطة، واحضر دورات ومناقشة  معها حول رأيك في الشريط الفلاني؟ وما أبرز النقاط المستفادة منه .



أدعو الله أن يباركم لكما،  وييسر زواجكما. 

Share

 
 
بادر بالمساهمة

 
استطلاع الرأي
هل تؤيد الانجاب في السنتين الأولى من الزواج؟
 
نعم
لا
 للتواصل معنا   
  البريد الإلكتروني


  رقم الجوال
 
 
 
الآراء الواردة في المقالات تعبر عن مواقف كتّابها وليس بالضرورة موقف مشروع ابن باز الخيري جميع الحقوق محفوظة