استشارات مختارة
آخر الأخبار
مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج - التماسك الأسري في ظل العولمة - الرشودي 2/2 مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج - Studies
الصفحة الرئيسية >> دراسات وأبحاث الأسرة >> التماسك الأسري في ظل العولمة - الرشودي 2/2
 
        التماسك الأسري في ظل العولمة - الرشودي 2/2

التماسك الأسري في ظل العولمة

ضمن ندوة:

(الأسرة المسلمة والتحديات المعاصرة)

جمع

د.وليد بن عثمان الرشودي

 

المبحث الخامس ـ توصيات لحماية الأسرة المسلمة من أخطار العولمة

بعد هذا العرض المستفيض لخطورة العولمة، وآثارها السلبية على الأسرة وعلى المجتمع الإسلامي كله، نسوق بعض المقترحات والتوصيات لحماية الأسرة من أخطار العولمة، وقد قسمتها إلى قسمين: توصيات عامة للنهوض بالمجتمع المسلم ككل، وتوصيات خاصة بالأسرة المسلمة.

أولًا: التوصيات العامة للنهوض بالمجتمع المسلم:

1- التمسك بالشريعة الإسلامية، التي ارتضاها الله تعالى لنا، فوفقها ننظم حياتنا، ونربي أجيالنا، ونتبصر بحقائق الحياة.

إن مجرد كوننا مسلمين جغرافيين لا يكفى لإنجاز وعد الله لنا بالنصر في مواجهة أخطار العولمة، لأنَّ الله سبحانه وتعالى يقول: ( يا أيها الذين آمنوا ان تنصورا الله ينصركم ويثبت أقدامكم ) [محمد: ٧]، فهل نحن نصرنا الله تعالى فيما أمر به ونهى عنه؟

2- تبني المنهج الشمولي في فهم الإسلام، الذي يجمع بين العقيدة، والشريعة، والسلوك، والحركة، والبناء الحضاري، وفق منهج واع، أصولي سليم، يعتمد فقط على العلم والعقل، وهذا يتطلب تغيير حياتنا منطلقين من قوله تعالى: ( ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) [الرعد: ١١]([51]).

3- إعادة النظر في مشكلاتنا الاجتماعية، في ضوء أحكام الشريعة الإسلامية العامة، ومقاصدها، وغاياتها الحكيمة في الحياة أولًا؛ لتحديد مسئولية الأسرة، والمدرسة والجامعة، ومعاهد التعليم، ومؤسسات المجتمع المدني، في القيام بواجباتها في هذا الجانب.

4- إقامة المجتمعات الإسلامية على القاعدة الإيمانية، التي تجمع بين المسلمين جميعًا، دون الالتفات إلى اختلاف اللغة أو اللون أو العرق، ومعاملة أهل الأديان جميعًا وفق القاعدة التالية: (لهم ما للمسلمين وعليهم ما على المسلمين)، أي تحقيق العدالة المطلقة للجميع، إلاَّ فيما يخصُّ القضايا التشريعية الخاصة بكل أهل دين، فالبشر جميعًا كرامتهم مصانة في إطار المجتمع الإنساني.

ثانيًا التوصيات الخاصة بالأسرة المسلمة:

1- الاهتمام بتربية الأسرة المسلمة:

بتثقيف أفرادها، وتوعيتهم، وتوجيههم من خلال أجهزة الدولة المختلفة، ومن خلال الوسائل، والبرامج التي تشترك جميعًا في تكوين أجيال تشعر بانتمائها الإسلامي، وانتسابها الحضاري للأمة العربية والإسلامية.

إنَّها التربية الإسلامية، التي تهدف إلى صياغة الفرد صياغة إسلامية حضارية، وإعداد شخصيته إعدادًا كاملًا من حيث العقيدة، والأخلاق والقيم، والمشاعر والذوق، والفكر، والمادة؛ حتى تتكوَّن الأمَّة الواحدة المتحضرة، التي لا تبقى فيها ثغرة تتسلل منها إغراءات العولمة اللادينية، الجنسية، الإباحية([52]).

2- المحافظة على الأسرة المسلمة من المخاطر الخارجية، وذلك عن طريق:

- كشف سوءات مؤتمرات تحرير المرأة والمساواة للجمهور الإسلامي، وبيان مراميها، ومخالفتها لمقاصد الشريعة، وهذا الدور يقع على عاتق وسائل الإعلام الجادة، والدعاة، وأهل العلم، ممن يبلغون دين الله للناس، ويحملون شعلة الحق.

- قيام الوزارات، والهيئات، والمؤسسات الإسلامية ـ الرسمية وغير الرسمية ـ، بإصدار بيانات تستنكر هذه المؤتمرات وأهدافها الخبيثة، ونشر هذه البيانات، وتغطيتها تغطية إعلامية حتى يتبين الأمر للجمهور الإسلامي.

- كشف زيغ التيار النسوي العلماني التغريبي في العالم الإسلامي والعربي، وأنه جزء من تيار الزندقة المعاصر، والمدعوم من هيئات مشبوهة خارجية. 

- قيام الجهات الخيرية الإسلامية ـ والأقسام النسائية فيها على وجه الخصوص ـ بتحمل مسئولياتها، والتنسيق فيما بينها، للقيام بالمناشط الدعوية التثقيفية لمختلف شرائح المجتمع، وإصدار وثيقة للأسرة المسلمة، تؤصَّل فيها الرؤية الشرعية، حول المرأة وحقوقها الأساسية في الإسلام.

- عمل رصد إعلامي جاد لكل فعاليات المؤتمرات الدولية والإقليمية، ومتابعة الخطوات الفعلية لتنفيذ توصيات المؤتمرات السابقة، التي ناقشت قضايا المرأة، وإصدار ملاحق صحفية؛ لبيان الموقف الشرعي من هذه المؤتمرات وتوصياتها.

- ممارسة ضغوط قوية على وسائل الإعلام المختلفة، التي تقوم بالترويج والتغطية السيئة لهذه المؤتمرات؛ لتكف عن ذلك.

- ضرورة إعادة النظر في خطط تعليم المرأة؛ بحيث تتفق مع طبيعة المرأة ـ من ناحية ـ وظروف المجتمع، واحتياجات التنمية ـ من ناحية أخرى ـ.

- تكوين هيئات عليا للنظر في كل ما يتعلق بالأسرة من النواحي النفسية، والثقافية، والصحية، وتفعيل دور وزارات الشئون الاجتماعية؛ للقيام بدور فاعل للاستجابة لمتطلبات الأسرة المسلمة.

- المشاركة الفاعلة في هذه المؤتمرات ـ إن كانت المصلحة تقتضي ذلك ـ، وطرح البديل الإسلامي في المسألة الاجتماعية، وكشف عوار الحياة الغربية الاجتماعية ـ كلما أمكن ـ.

- تأسيس مراكز متخصصة؛ لمتابعة النشاط النسوي التغريبي العالمي والإقليمي، ومعرفة ما يتعلق به من مؤتمرات.

- نشر موقف الإسلام من المرأة والأسرة عالميًا؛ وذلك من خلال مبادرات إسلامية لعقد مؤتمرات عالمية عن قضايا المرأة، والأسرة، وحقوق الإنسان، من منظور شرعي.

- ضرورة العمل على إيجاد مؤسسات نسائية متخصصة، (شرعيًا ـ علميًا ـ تربويًا ـ اجتماعيًا ـ اقتصاديًا)، من شأنها أن تسهم إسهامًا جليًا في توفير الحصانة الشرعية والفكرية، وفي البناء الدعوي والتربوي للمرأة المسلمة، لتكون قادرة على مواجهة هذا التيار التغريبي الهادر.

- التحذير من مخاطر الغزو الثقافي والإعلامي للحضارة الغربية، التي تتميز أسرها بالتفكك، والتشتت، وغياب الروابط الدينية والأخلاقية والتربوية فيما بين أفرادها، في مختلف وسائل الإعلام.

- وجوب قيام وسائل الإعلام المختلفة المسموعة، والمرئية، والمقروءة، ثم المساجد، ودور القرآن، والمدارس، بالإضافة إلى الجمعيات، والنوادي الثقافية، والتربوية، والدعوية، بالتوعية بأهمية الأسرة في المجتمع ودورها العظيم.

- الرد العقلاني الموضوعي على الترهات التي يروجها الغرب، وتوجيه الأسرة العربية العملي لمواجهاتها، بدءًا من إنكار أكاذيبهم، والاستعداد لمقاومتها.

3- المحافظة على الأسرة من الداخل وذلك عن طريق:

- إحياء العقيدة الصحيحة داخل الأسرة، وتصحيح العبادة الإيجابية الدافعة إلى فعل الخيرات وترك المنكرات.

- التدريب على الصبر، وإحياء القيم الاجتماعية، والإسلامية داخل الأسرة.

- إعطاء المعلومة الصحيحة والخبرة للشباب حول شروط ومقومات الزواج الناجح.

- عدم تعجيز الشباب في أمور الزواج، وذلك بالمغالاة في المهور، وتكاليف الزواج الباهظة.

- وجوب قيام العلاقة الزوجية على التفاهم، والحوار، والاحترام المتبادل، والتعاون من أجل بناء أسرة متينة، وقوية.

- توعية المجتمع بالبعد الجنسي في موضوع الزواج.

- وجوب طاعة الزوجة لزوجها؛ من أجل الحفاظ على تماسك الأسرة، والفوز برضوان الله.

- تفعيل دور المرأة الأم، وتثقيفها، وتوعيتها دينيًا، وتربويًا، واجتماعيًا، بأهمية صحة علاقاتها الأسرية السليمة مع زوجها وأبنائها.

- إدراك حقيقة العلاقة التي ارتضاها الرب تبارك وتعالى بين الأفراد داخل الأسرة، وأنها علاقة رحمة وتواد وتكافل، وليس تنافس وأنانية وتآمر.

- مساندة من أرادت العمل من النساء لمنفعة نفسها، وأسرتها، وخدمة مجتمعها، والمشاركة في تنميته، وتشجيعها على الإيجابية، والمبادرات المحمودة.

 

 

الخاتمة

وهكذا يتضح من ثنايا البحث، خطورة العولمة على الأسرة المسلمة والمجتمع الإسلامي، وكيف أن الإسلام كفل لنا من الطرق والوسائل ما نحارب به كل وسائل تغريبنا عن ديننا، وإبعادنا عن ثقافتنا، وطمس معالم حياتنا الاجتماعية، ومقاومة تذويبها في الأطر غير الإسلامية وغير الشرعية.

وأخيرًا فإن العمل بهذه التوصيات، وغيرها من التوصيات؛ لمواجهة خطر العولمة، لهو أمر ضروروي، لاستقامة الأمة الإسلامية، وخطوة حقيقية وكبيرة نحو استعادة أمجادنا المسلوبة، وتاريخنا العريق ، كما كنا من قبل سادة للأمم.

 

 

المراجع

       الأسرة في ضوء الكتاب والسنة، د. السيد أحمد فرج، الطبعة الأولى، 1407 هـ، طبعة دار الوفاء، مصر.

       لسان العرب، ابن منظور.

       المعجم الوسيط.

       القاموس المحيط.

       النهاية في غريب الأثر.

       صلاح بن ردود الحارثي، دور التربية الإسلامية في مواجهة التحديات الثقافية للعولمة، جدة، مكتبة السوادي، 1424هـ.

       الأسرة والعولمة, فؤاد بن عبد الكريم, بحث في التقرير الارتيادي الثالث الصادر عن مجلة البيان 1427هـ .

       بحث بعنوان (تعريف الأسرة)، نشر على موقع مركز أبحاث على شبكة الإنترنت.

       تربية الأولاد في الإسلام، محمد المقبل.

       العولمة، د.صالح الرقب, الجامعة الإسلامية, ط1 , 2003م.

       العرب والعولمة، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت 1998م، من بحث للدكتور محمد عابد الجابري.

       مفهوم العولمة وقراءة تاريخية، للظاهرة: أحمد صدقي الدجاني،  جريدة القدس، 6/2/1998م.

       مقاربتان عربيتان للعوامة، ياسر عبد الجواد، المستقبل العربي، عدد 252، شباط 2000م.

       WEBSTER S NEW COLLEGIATE DICTIONARY، 1991.

       حقوق الإنسان من العالمية الإنسانية والعولمة السياسية، مجلة الموقف الثقافي: باسيل  يوسف، العدد 10, 1997م، دار الشئون الثقافية، بغداد.

       العولـمة بين النظم التكنولوجية الحديثة، نعيمة شومان، ط1، مؤسسة الرسالة، بيروت 1418هـ- 1998م.

       العولمة, محمد سعيد أبو زعرور، دار البيارق- عمان ، الأردن، الطبعة الأولى 1418هـ - 1998م.

       مجلة (الإسلام وطن)، عدد 138، حزيران، 1998م.

       د. أحمد مجدي حجازي، العولمة وآليات التهميش في الثقافة العربية، ص3، وهو بحث ألقي في المؤتمر العلمي الرابع، (الثقافة العربية في القرن القادم بين العولمة والخصوصية)  المنعقد بجامعة فيلادلفيا في الأردن في مايو 1998م.

       الإسلام والعولمة، محمد إبراهيم المبروك وآخرون، الدار القومية العربية، القاهرة 1999م، ص 99،101.

       العولمة والحياة الثقافية في العالم الإسلامي، الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة ـ أيسيسكو ـ الرياض، وهو موجود على موقع أيسيسكو، شبكة المعلومات الدولية.

       العولمة الحقيقة والأبعاد, الدكتور غازي التوبة, مقالة منشورة على موقعه على شبكة الإنترنت.

       تحديات النظام العالمي الجديد، د.عماد الدين خليل، شبكة المعلومات الدولية، موقع الإسلام على الطريق.

       وثيقة مؤتمر السكان والتنمية، رؤية شرعية، د.الحسيني سلمان جاد، كتاب الأمة عدد 53، السنة السادسة، جمادى الأولى1417هـ.

       مبحث الثقافة العربية في مواجهة المتغيرات الدولية الراهنة، مجلة الفكر العربي المعاصر، العدد 100-101، بيروت 1993م، مسعود ظاهر، الوطنية في عالم بلا هوية.

       فخ العولمة ,هانس بيترمارتين، هارالد شومان، ترجمة د. عدنان عباس علي، مراجعة وتقديم أ.د. رمزي زكي، عالم المعرفة، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت.

       العولمة الحقيقة والأبعاد، من ورقة قُدمت إلى مؤتمر كلية الشريعة في جامعة الكويت، المنعقد عام 2000م حول العولمة، موقع الأمة، شبكة المعلومات الدولية.

       الإسلام بين الشرق والغرب، د. علي عزت بيجوفيتش، مؤسسة بافاريا للنشر والإعلام والخدمات، ومجلة النور الكويتية، الطبعة الأولى 1414هـ، 1994م.

       مجلة المشاهد السياسي، عدد 108، 11 نيسان 1998م.

       مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 229، مارس 1998م.

       العولمة من منظور إسلامي،  موقع الإسلام على الطريق، شبكة المعلومات الدولية.

       العولمة والمستقبل استراتيجية تفكير، سيار الجميل، الأهلية للنشر والتوزيع، ط1 عمان .

 

 

--------------------------------------------------------------------------------

 

 ([1]) الأسرة في ضوء الكتاب والسنة، د."السيد أحمد فرج"، الطبعة الأولى، 1407 هـ، طبعة دار الوفاء، مصر،  ص: 6.

([2]) ابن منظور، لسان العرب، مادة أسر، 4/19.

 ([3]) المعجم الوسيط، (ج 1/ ص 36).

 ([4]) القاموس المحيط، (ج 1/ ص 347).

 ([5]) النهاية في غريب الأثر، (ج 1/ ص 106).

([6]) صلاح بن ردود الحارثي، دور التربية الإسلامية في مواجهة التحديات الثقافية للعولمة، جدة، مكتبة السوادي، 1424، ص250.

 ([7]) الأسرة والعولمة, فؤاد بن عبد الكريم, بحث في التقرير الارتيادي السنوي الثالث الصادر عن مجلة البيان 1427هـ. ص 363.

 ([8]) بحث بعنوان (تعريف الأسرة)، نشر على موقع مركز أبحاث على شبكة الإنترنت.

 ([9]) تربية الأولاد في الإسلام، محمد المقبل، ص:35.

 ([10]) مدخل إلى أصول التربية، ص: 90.

 ([11]) الأسرة في ضوء الكتاب والسنة، ص: 7.

 ([12]) تربية الأولاد في الإسلام، محمد المقبل، ص: 35.

 ([13]) مستفاد من كتاب (العولمة)، د.صالح الرقب، ص 4-9.

([14]) العرب والعولمة، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت 1998م، من بحث للدكتور محمد عابد الجابري، ص 135.

([15])  مفهوم العولمة وقراءة تاريخية، للظاهرة: أحمد صدقي الدجاني،  جريدة القدس، 6/2/1998م، ص13.

([16]) د. محمود فهمي حجازي، مجلة الهلال، عدد مارس 2001، القاهرة ص87.

([17]) مقاربتان عربيتان للعوامة، ياسر عبد الجواد، المستقبل العربي، عدد 252، شباط 2000م، ص2.

  ([18])   المصدر السابق، ص 136-137.

([19] )   WEBSTER S NEW COLLEGIATE DICTIONARY، 1991 ، P 521.

([20] ) حقوق الإنسان من العالمية الإنسانية والعولمة السياسية، مجلة الموقف الثقافي: باسيل  يوسف، العدد 10،1997م، دار الشئون الثقافية، بغداد، ص17.

([21]) العولـمة بين النظم التكنولوجية الحديثة، نعيمة شومان، ط1، مؤسسة الرسالة، بيروت 1418هـ- 1998م، ص40.

([22] ) محمد سعيد أبو زعرور، العولمة محمد سعيد أبو زعرور، دار البيارق- عمان ، الأردن، الطبعة الأولى 1418هـ - 1998م، ص 14.

([23]) مصطفى حمدي، العولمة آثار ومتطلباتها، نقلًا عن المصدر السابق، ص 14- 15. 

([24]) إعلام العولـمة وتأثيره في المستهلك، أحمد مصطفى عمر، المستقبل العربي ص72، نقلًا عن مجلة (الإسلام وطن)، عدد 138، حزيران، 1998، ص12.

([25]) د. أحمد مجدي حجازي، العولمة وآليات التهميش في الثقافة العربية، ص3، وهو بحث ألقي في المؤتمر العلمي الرابع، (الثقافة العربية في القرن القادم بين العولمة والخصوصية)  المنعقد بجامعة فيلادلفيا في الأردن في مايو 1998م.

([26]) الإسلام والعولمة، محمد إبراهيم المبروك وآخرون، الدار القومية العربية، القاهرة 1999م، ص 99،101.

([27])  انظر العرب والعولمة، محمد عابد الجابري، ص 137.

([28]) العولمة والحياة الثقافية في العالم الإسلامي، الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة ـ أيسيسكو ـ الرياض، وهو موجود على موقع أيسيسكو، شبكة المعلومات الدولية.

([29])  الأسرة والعولمة, مرجع سابق ص  367.

([30]) رواه مسلم، كتاب النكاح، باب استحباب النكاح لمن تاقت نفسه إليه ووجد مؤنة، (3464).

([31]) رواه البخاري، كتاب النكاح، باب الوصاة بالنساء، (5186)، ورواه مسلم، كتاب الرضاع، باب الوصية بالنساء، (37250)، واللفظ للبخاري.

([32]) متفق عليه، رواه البخاري، كتاب الجنائز، باب ما قيل في أولاد المشركين، (1385)، ورواه مسلم، كتاب القدر، باب معنى كل مولود يولد على الفطرة وحكم موت أطفال الكفار، (6926).

([33]) متفق عليه، رواه البخاري، كتاب الجمعة، باب الجمعة في القرى والمدن، (893)، ورواه مسلم، كتاب الإمارة، باب فضيلة الإمام العادل وعقوبة الجائر والحث على الرفق بالرعية، (4828)، واللفظ للبخاري.

([34]) لمزيد من التفاصيل يراجع (أخطار العولمة الثقافية)، للشيخ حامد العلي، و(العولمة) للدكتور صالح الرقب، و(العولمة الحقيقة والأبعاد) للدكتور غازي التوبة.

([35] ) تحديات النظام العالمي الجديد، د.عماد الدين خليل، شبكة المعلومات الدولية، موقع الإسلام على الطريق.

([36] ) وثيقة مؤتمر السكان والتنمية، رؤية شرعية، د.الحسيني سلمان جاد، كتاب الأمة عدد 53، السنة السادسة، جمادى الأولى1417هـ، ص 72.

([37]) وقد  وجدت أخيرًا جماعات  الشواذ جنسيًا  في كثير من البلدان العربية، وقد دافع عنهم الرئيس الفرنسي شيراك، كما دافعت عنهم بعض المنظمات الدولية، لأنَّ الحكومة المصرية تريد محاكمتهم على  جرائمهم.

([38]) انظر العولمة، د. جلال أمين، ص 133-138، الإسلام والعولمة، ص 121-12، وثيقة مؤتمر السكان والتنمية، رؤية شرعية، د.الحسيني سلمان جاد، ص55-70.

([39]) انظر مبحث الثقافة العربية في مواجهة المتغيرات الدولية الراهنة، مجلة الفكر العربي المعاصر، العدد 100-101، بيروت 1993م، مسعود ظاهر، الوطنية في عالم بلا هوية، ص84-85، 150، ص36.

([40]) العولمة، د. جلال أمين ص 126-128.

 ([41]) العولمة، د. جلال أمين، ص 126-128.

 ([42]) فخ العولمة،  فخ العولمة هانس بيترمارتين، هارالد شومان، ترجمة د. عدنان عباس علي، مراجعة وتقديم أ.د. رمزي زكي، عالم المعرفة، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، ص 367.

 ([43]) المصدر نفسه، ص 370، فمن الأمثلة: ارتفاع حجم المبيعات في السوق العالمية للهيروين في عام 1990م إلى عشرين ضعفًا من خلال العشرين سنة الماضية، وارتفعت المتاجرة بالكوكايين إلى خمسين ضعفًا، انظر المصدر السابق ص 367-368.

([44]) العولمة الحقيقة والأبعاد، من ورقة قُدمت إلى مؤتمر كلية الشريعة في جامعة الكويت، المنعقد عام 2000م حول العولمة، موقع الأمة، شبكة المعلومات الدولية.

 ([45]) انظر الإسلام بين الشرق والغرب، د. علي عزت بيجوفيتش، مؤسسة بافاريا للنشر والإعلام والخدمات، ومجلة النور الكويتية، الطبعة الأولى 1414هـ، 1994م، ص 117، 120، 122.

 ([46]) انظر وثيقة مؤتمر السكان والتنمية، رؤية شرعية، د.الحسيني سلمان جاد، ص 71.

([47]) العولمة الحقيقة والأبعاد، مصدر سابق. 

([48]) انظر مجلة المشاهد السياسي، عدد 108، 11 نيسان 1998م، ص 36.

 ([49]) انظر مجلة المستقبل العربي، مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت، العدد 229، مارس 1998م، انظر الثقافة العربية في عصر العولمة، د.عبد الفتاح أحمد الفاوي، الأهرام 22/02/2001.

 ([50]) الوطنية في عالم بلا هوية، ص 150-151، تحديات العولمة، د. حسين كامل بهاء الدين.

 ([51]) العولمة من منظور إسلامي، انظر موقع الإسلام على الطريق، شبكة المعلومات الدولية.

 ([52]) العولمة والمستقبل استراتيجية تفكير، سيار الجميل، الأهلية للنشر والتوزيع، ط1 عمان، ص99.

 

السابق

 



تاريخ إضافة القضية : 22-11-1430 هـ
 
 
بادر بالمساهمة

 
استطلاع الرأي
هل تؤيد الانجاب في السنتين الأولى من الزواج؟
 
نعم
لا
 للتواصل معنا   
  البريد الإلكتروني


  رقم الجوال
 
 
 
الآراء الواردة في المقالات تعبر عن مواقف كتّابها وليس بالضرورة موقف مشروع ابن باز الخيري جميع الحقوق محفوظة